Monday, 24 September 2018
مجلس شورى المفتين لروسيا
بِسْمِ  اللّهِ  الرَّحْمـَنِ  الرَّحِيمِ
 
Rus En Ar
مقالات > أخبار > سماحة المفتي يستقبل ابراهيم الجعفري وزير خارجية العراق

سماحة المفتي يستقبل ابراهيم الجعفري وزير خارجية العراق استقبل سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس مجلس شورى المفتين لروسيا، رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية، في مقر إقامته اليوم السيد إبراهيم الجعفري وزير خارجية جمهورية العراق، الذي يقوم بزيارةٍ رسمية  إلى روسيا الاتحادية على رأس وفد رسمي يترأس خلالها الجانب العراقي في اجتماعات اللجنة العراقية الروسية المشتركة العليا بدورتها السابعة
ورافق سعادة الوزير في حضور هذا اللقاء السيد بكر فتاح حسين مدير إدارة أوربا في وزارة الخارجية العراقية؛ السيد حيدر منصور هادي العذاري سفير جمهورية العراق بموسكو؛ السيد ليث حسن عبد الكريم أمين سر مكتب وزير الخارجية العراقي؛ السيد حسنين كامل حمزة سكرتير أمانة وزارة خارجية العراق؛ السيد علي مرتضى سعيد البياتي السكرتيرالثاني في سفارة جمهورية العراق بموسكو
كما حضر هذا اللقاء روشان عباسوف النائب الأول لرئيس مجلس شورى المفتين لروسيا، و رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية؛ ضمير عزة اللين النائب الأول لرئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية؛ ايلدارعلييف مدير إدارة العلاقات الدولية في مجلس شورى المفتين لروسيا  
وخلال اللقاء نقل سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، التهاني باسم ملايين المسلمين في روسيا لحكومة وشعب العراق، بمناسبة التحريرالكامل للأراضي العراقية من سيطرة الجماعات الإرهابية المتمثلة في تنظيم داعش، مضيفاً أن هذا الأمر مهم ليس للعراق فحسب، بل بالنسبة للعالم العربي والإسلامي ككل، وهوانتصار هام على الإرهاب العالمي
وأكد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين على أن الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية قامت بنشاط كبير فيما يتعلق بنشر الوعي داخل أوساط الشباب في المساجد والمدارس والعديد من الفعاليات الإجتماعية منذ بدء انتشارخطر هذه الجماعات الدينية المزيفة والمتطرفة  
وأشارسماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين إلى مبادرة مجلس شورى المفتين لروسيا ضمن إطار مجلس الأديان، والتي انعكست في البيان الصادرعن مجلس الدوما الروسي في 26 مارس/ آذار 2015 بشأن تقييم الأحداث التي كانت تدور في الشرق الأوسط وتغطيتها من قبل وسائل الإعلام الروسية، حيث تضمنت هذه الوثيقة الهامة دعوة وسائل الإعلام لإظهار نهج مدروس ومتوازن في نشر المعلومات المتعلقة بأنشطة المنظمات الإرهابية المحظورة دولياً، والتي اتخذت لنفسها أسماءً مختلفة بصورة غير قانونية، مسببة بذلك التشكيك في مفهوم "الإسلام" و"الدولة"، الأمرالذي يؤثرعلى المشاعر الدينية للمسلمين، مشدداً على أن مجلس شورى المفتين لروسيا والإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية كانا يقفان دوماً إلى جانب الحوار وحسن الجوار والإحترام المتبادل بين مختلف الشعوب والأديان
وخلال حديثه عرض سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين مجالات التعاون القائمة بين روسيا والعراق في المجال الديني، مقترحاً على ضيفه الكبير سعادة وزير الخارجية، تشجيع استئناف تعزيز العلاقات بين المؤسسات الدينية الإسلامية، وكذلك مع المؤسسات التعليمية العراقية
من جانبه، أشار السيد إبراهيم الجعفري وزير خارجية جمهورية العراق إلى أن الإسلام عرف دائماً بأنه دين ينشر التنوير والمعرفة، مضيفاً:" لقد أولى الإسلام اهتماماً كبيراً لأصحاب العلم والمعرفة"، مشدداً على أن الإسلام دين يدعو للتعاون والمحبة والإحترام المتبادل، دين يحمل للناس الخيروالنور، بغض النظرعن انتماءاتهم العرقية أوالدينية أوالطائفية، ومركزاً على أن المهمة الأساسية للعلماء المسلمين هي نشر القيم الحقيقية للإسلام، الصورة الصحيحة للدين، بعيداً عن العنف والعدوان


Facebook Google Plus Twitter Livejournal Mail.Ru

العودة إلى القائمة